Nostalgie?

قبل أيام قرأت إدراجا ً لخالد غرايبة، تحدث فيه عن مدينة إربد شمال الأردنّ

حرّكت فيّ شجونا ً و ذكريات

قضيت في إربد واحدة من أجمل فترات حياتي

من ضمن التعليقات على إدراجه؛ كان تعليق بأن الزمن الماضي الجميل لا يعود و بأن كل “جيل” يرى أحداث زمانه بأنها هي الأجمل و أن تلك الأيام فقط كانت تستحق العيش.

استوقفني ذلك الكلام، كثيرا ً ما نشعر بذلك، أليس كذلك؟ نقول (نزعُم؟) بأن أيامنا كانت الأفضل و أنها لا تعوّض و أن الجيل الذي بعدنا لن يذوق حلاوة و طعم ما اختبرناه و أن الدنيا كانت “غير” و أنها كانت أحلى و أكثر بركة ً و .. و ..

هل ذلك صحيح؟ أو فلنقل دقيق؟ هل عدم تواجدنا لفترة “ما” يعني بالضرورة أن ذاك الزمان لم يكن سعيدا ً و أنه كان بائسا ً؟ هل نقوم بهذه التعميمات دون أن ندري لأننا نحنّ لأيام كانت في حساباتنا أياما ً هانئة؟ ألسنا بهذا نعمّق الفجوة بينا و بين جيل أبنائنا و أحفادنا؟ أوليس لكل زمان حسناته و مساوئه؟

تساؤلات من مثل هذه الشاكلة أتتني و أحببت أن أوجع بها رؤوسكم بالمِثل 🙂

A few days ago I was reading this, it was a post [in Arabic] about Irbid, a beautiful city in Jordan

That read stirred a lot of memories and emotions

 You see, I spent one of my best life times in that city

Any way, among the comments; there was one that really made me go into a thinking turmoil 🙂

The commentator stated that old good days are just..gone! And that each generation views/regards its time(s)  as being the best, the only times worth living.

Now we tend to do that a lot, correct? I wonder why!

Is it true, or let`s say accurate, that the period in which we lived is the greatest and no other time tops it? Is it because we didn`t exist in certain time, it makes it a dull one?

Aren`t we making a hasty generalizations here?

Why is that? Really, why? 🙂

Aren`t we -by doing so- broadening the gap between us and our children and their children? Isn`t it safe to say that each time has its own pluses and minuses, in each and every aspect?

Well that made me think alright, now I pass that on to you, share your thoughts, won`t ya 🙂

Advertisements

24 responses

  1. مين جاب طار اربد هااااااااااا؟
    كله إلا اربد رجاءا :))) اربد ما منها والله حلوة وهادية ومريحه وعلى فكرة مفهوم التدوين عنا باربد مو كتيير معروف هيك بحس =)
    طبعا استاذ هيثم أيام زمان أحلى بكتير ما في مقارنة يمكن زماني وزمانك كان حلو بس زمان أمي وأمك كان أحلى بكتيييييير ، أيام ما كانت الأعراس بساحة البيت والكل يلتم ويبلشوا يجهزوا للعرس وبالمسا تبدأ الألعاب الشركسية ما بين الصبايا والشباب والجق كمان ….
    أيام ما كان الحبيب يودي رساله لحبيبته فيها وردة مخبية وتركض البنت لتخبيها تحت المخده واضلها تقرأها عشرات المرات وتشم الوردة …أيام ما كنا نروح ركض عالبريد لنستلم رسالة من صديق ونفرح فيها ونرقص بالشارع وإحنا ماسكينها بإيدنا :))) يا ترى ضل في هيك أشياء ؟؟؟ هل من الممكن إنو ألاقي خطيب وخطيبة مثلا يحكوا مع بعض برسالة بالبريد مش بكبسة موبايل أو كبسة زر عالبورد ؟!! الإنتظار بهداك الوقت كان حلو ولهفة الشوق والوقت كان أحلى لا يقارن أكيد 🙂

    Like

  2. I watched a very good movie once, 2 people meet on a train and start talking about all sorts of things, life, death, fears, dreams, the main character mentions his ideas and one of them really touched me and it relates a lot to this post i think.
    The theory goes, we are only a fractions of souls that have existed before us, we carry a fraction of their hurt, a fraction of their laughter and experiences, they in turn are a fraction of their previous generations and carry a fraction of all their scars, love and happiness, in this way we are fractions of fraction soaring lightly, it should make us glad I think personally, that a proportion of that weight we carry is not ours.
    So I guess, we carry a lot of that past generation, whether we like it or not, it is a part of us , our traditions and culture, so no matter how much we create a distinction between this generation and the others, fragments, bits and pieces of the good old days shall remain and blossom our days!!

    Here you, a bit of midnight philosophy from my side haha!
    I think every generation has its own thing, and there is a beauty to every generation and flaws as well.

    Like

    • thank you so much for the nice words, I would welcome that kind of philosophy any day 🙂

      It`s about continuation, I agree.

      Thanks 🙂

      Like

  3. this is post it too deep for me wa bido tarkeez i wil come back with something mfalsaf to say later but for now i am letting you know you have been tagged check my last post

    Like

  4. شكرا على رابط المدونه. قليل جدا اللي بكتبوا عن اربد. مش عارف ليش المدونين الاربداويه مش شد ايدك بالتدوين. انا كتبت تعليق على مدونة خالد.ـ

    Like

    • شكرا ً جراد
      و أنا متأكد غنهم المدونين موجودين بس “شوي” متخبيين يمكن
      🙂

      Like

  5. أنا بحس انه زمن الجيل الي قبلنا كان أحلى و أبسط و أهدا … و مؤمنة في قصة البركة … خاصة بالوقت !!!
    مع اني ما عشت في هداك الزمن … بس يمكن من الحكي هيك تهيألي …
    زمننا كتير بعيد و بارد … و بحسو ما بشبهنا و عم نتغلب معاه
    بس ع كل الاحوال … كمان زمننا لطيف و حلو و في كتير اشياء غريبة .. حلو الواحد يعيشها
    بس لو عندي فرصة ارجع بالزمن لورا .. ما رح اتردد 🙂

    Like

    • بتوقع كلنا بنحن لزمن اللي قبلنا
      لأنو الأشياء الحلوة اللي فيه أكثر و .. أزخر 🙂

      و كل زمن إلو الحلو و المر أكيد بس المستقبل يبدو مظلم أكثر و للأسف!

      Like

  6. اولا شكرا لربط تدوينتك بما طرحته قبل ايام.
    ايام زمان احسن حتى و إن لم نكن نعيشها كلية و كنا نعيش ايامنا الخاصة فقط و لكن… لم يكن اهلنا يشعرونا بضيق العيش (و لا اعني ماديا فقط) و لم نكن نشعر بوجود مخاطر و تفاعلات سياسية او اقتصادية حولنا. اما الان، فتجد ابنائنا و احفادنا يستشعرون عسر الحياة الحالية
    و هذا يدل على ان الحال كانت افضل فعلا

    Like

    • الشكر إلك يا خالد
      على الإدراج الجميل – خليتني/ا ن/أتذكر أيام حلوة 🙂

      و شكرا ً على التعليق و أظن أن الهدوء -بكافة صوره- كان أشمل و الناس أقرب لبعضها و الحياة أقل نعقيدا ً = أفضل

      🙂

      Like

  7. I keep saying what Saleh once said on his blog because I really believe in it
    نحِنُّ إلى الماضي و إلى المنزل الأول و إلى أصدقاء الصبا و إلى الحب الأول، مع أن الماضي لم يكن سعيداً عندما كان حاضراً، و المنزل الأول كان ضيقاً، و كنا نتناحر مع أصدقاء الصبا، و الحب الأول لم يكن إلا طيش مراهقة و عبارة عن نظرة فابتسامة فرسالة فموعد فلقاء، و قد تتجدد الرسائل و المواعيد و اللقاءات، و لكن هل تم وضع ذلك الحب تحت المحك في الحياة الحقيقية؟

    نحِنُّ إلى عالم من خيال جميل وضعناه مكان الماضي لأننا نعرف أن الماضي لن يعود ليدافع عن نفسه، و لأننا بحاجة لشيء جميل يربطنا في الحياة و غالبا ما يكون الحاضر ليس بالجمال الذي نريد، فليكن ذلك الشيء الجميل هو الأمس.

    I think he was completely right about this,our past isn’t particularly any special or distinguished we just like to think so and to run for it sometimes.
    🙂

    Like

    • I agree to that, we tend to go back to our colourful past, see/feel it as the best time no matter what. But then again; so does every one else 🙂

      Like

  8. سبحان الله
    دائما افكارنا بتشبه / بتتلاقى/ عند بعض

    الي فتره بفكر بجمله بضلهم يحكوها عن ايام زمان
    “زمن الفن الجميل”
    مين قرر ان هداك الزمن هو الاجمل او الافضل او الاحسن ان كان بالفن زي ما همه بحكو او كان كزمن كامل

    كل شي بحياتنا بتغير, تكنولوجيا بتطور, اشياء جديده بتظهر و اشياء بتختفي اشي سلبي و اشي ايجابي ولكن كل شي بنعيشه او عاشوه او حيعيشوه الناس اله رونقه اله الاشياء الحلوه و الاشياء السيئه, ما بنقدر نقارن اي زمن بغيره لان الموجودات و طرق التفكير و العقليات بتختلف

    ما بعرف اذا هاد اللي بتحكي عنه بس هاد الكلام اللي بقدر احكيه…..مشّي حالك فيه 🙂

    Like

    • مشيت حالي فيه .. و مشيت منيح كمان
      🙂
      هو الحنين شيء طبيعي
      بس حاولت أشوف إذا إحنا بنبالغ
      و هل ذلك متعمّد؟

      سواء بإبرازنا لمحاسن “وقتنا” و/أو تركيزنا على مساوئ وقت غيرنا

      Like

  9. حنيييييييييييييين
    كلو حنين للماضي
    يا رب ايش اخرته هالشتاء واللي بيعمله في الناس
    يا سيدي …من الآخر لما يكون نهارك زفت وآخر نكد…و مش عارف تفكر بالمستقبل
    بيصير الماضي “على علاته” هو الاحلى والاروع

    ***على الهامش وبعيداً عن الحنين والماضي
    استاذ هيثم …ممكن سؤال لوسمحت؟
    ايش الفرق بين البلوجر والوردبريس؟
    وايهما افضل كأمكانيات وسهوله في التعامل.

    يعني بصفتك من المحاربين المدونين القدامى” ومقطع السمكه وذيلها بالتدوين

    ممكن الجواب هون ….او تدوينه جديده تعميما للفائده

    تشكرات مقدماً

    Like

    • معك حق نيسان
      المستقبل إذا مظلم أكيد حنرجع للماضي و لو كان صعيب + عصيب 🙂

      بالنسبة للمقارنة ما بتوقع عندي إضافة مميزة بس و لا يهمك

      إن شاء الله قريبا ً بقرقع مخكم بإدراج عن الموضوع

      Like

  10. Guess this means we’re getting old! When we start thinking that the music back then was better than now. That series, movies, places to hang out… were better than now. That life, in short, was better then.

    A (small) example is how our generation reacts to Justin Bieber, just like the generation before us reacted to, let’s say backstreet boys (or spice girls, or any other band/singer that was big in our generation).

    Nice post! Got me nostalgic 🙂

    Like

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s